منتدى اسلامى متميز يسعى الى اعادة عز و مجد الاسلام وبناء مسلمين على اخلاق النبى صلى الله عليه و سلم
 
الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 عقوق الوالدين: خطبةٌ ألقاها فضيلة الشيخ صلاح البدير الخطبة الثانية

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
امة الله
Admin


المساهمات : 141
تاريخ التسجيل : 04/10/2008
العمر : 34
الموقع : www.crocheter.yoo7.com

مُساهمةموضوع: عقوق الوالدين: خطبةٌ ألقاها فضيلة الشيخ صلاح البدير الخطبة الثانية   الإثنين يونيو 07, 2010 8:04 pm


<!--
/* Font Definitions */
@font-face
{font-family:&quot;KFGQPC Uthman Taha Naskh&quot;;
panose-1:2 0 0 0 0 0 0 0 0 0;
mso-font-alt:&quot;Times New Roman&quot;;
mso-font-charset:178;
mso-generic-font-family:auto;
mso-font-pitch:variable;
mso-font-signature:-2147475455 -2147483648 8 0 64 0;}
/* Style Definitions */
p.MsoNormal, li.MsoNormal, div.MsoNormal
{mso-style-parent:&quot;&quot;;
margin:0cm;
margin-bottom:.0001pt;
mso-pagination:widow-orphan;
font-size:12.0pt;
font-family:&quot;Times New Roman&quot;;
mso-fareast-font-family:&quot;Times New Roman&quot;;
mso-bidi-language:AR-SA;}
p.MsoHeader, li.MsoHeader, div.MsoHeader
{mso-style-link:&quot; Char&quot;;
margin:0cm;
margin-bottom:.0001pt;
mso-pagination:widow-orphan;
tab-stops:center 216.0pt right 432.0pt;
font-size:12.0pt;
font-family:&quot;Times New Roman&quot;;
mso-fareast-font-family:&quot;Times New Roman&quot;;
mso-bidi-language:AR-SA;}
p.MsoFooter, li.MsoFooter, div.MsoFooter
{margin:0cm;
margin-bottom:.0001pt;
mso-pagination:widow-orphan;
tab-stops:center 216.0pt right 432.0pt;
font-size:12.0pt;
font-family:&quot;Times New Roman&quot;;
mso-fareast-font-family:&quot;Times New Roman&quot;;
mso-ansi-language:X-NONE;
mso-fareast-language:X-NONE;
mso-bidi-language:AR-SA;}
span.Char
{mso-style-name:&quot; Char&quot;;
mso-style-parent:&quot;&quot;;
mso-style-link:Header;
mso-ansi-font-size:12.0pt;
mso-bidi-font-size:12.0pt;
mso-ansi-language:EN-US;
mso-fareast-language:EN-US;
mso-bidi-language:AR-SA;}
@page Section1
{size:21.0cm 842.0pt;
margin:2.0cm 2.0cm 2.0cm 2.0cm;
mso-header-margin:35.45pt;
mso-footer-margin:35.45pt;
mso-paper-source:0;}
div.Section1
{page:Section1;}
-->



الخطبة الثانية


الحمد
لله على إحسانه، والشكر له على توفيقه وامتنانه، وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا
شريك له تعظيمًا لشأنه، وأشهد أن نبينا وسيدنا محمدًا عبده ورسوله الداعي إلى
رضوانه، صلى الله عليه وعلى آله وأصحابه وإخوانه، وسلَّمَ تسليمًا كثيرًا.


أما
بعد، فيا أيها المسلمون:


اتقوا
الله وراقِبُوه، وأطيعوه ولا تعصوه: {يَا
أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ اتَّقُواْ اللهَ وَكُونُواْ مَعَ الصَّادِقِينَ} [التوبة: 119 ].


أيها
المسلمون:


الحياة
دَيْنٌ ووفاء، وسَلَفٌ وجزاء؛ فمَن برَّ والدَيْه برَّه بَنُوه، ومَن عقَّ والدَيْه
عقَّه بَنُوه وهَجَرُوه وقَطَعُوه؛ فعن ابن عمر - رضي الله عنهما - قال: قال رسول
الله - صلى الله عليه وسلم -: «بِرُّوا آباءكم تبرُّكم أبناؤكم، وعُفُّوا تعُفّ
نساؤكم»؛ أخرجه الحاكم والطبراني.


فهنيئًا
للواصِل البارّ رضا والديه عنه، ودعاؤهم له، وثناؤهم عليه.


أيها
المسلمون:


ومن
فُجعَ بوالديه فليُواصِل برَّهما بعد موتهما؛ فالبرُّ لا ينتهي، والإحسانُ لا
ينقضي؛ فعن أبي أُسَيْد الساعدي - رضي الله عنه - قال: فيما نحن عند رسول الله -
صلى الله عليه وسلم - إذ جاءه رجلٌ من بني سلمة فقال: يا رسول الله! هل بقي من بِرِّ
أبويَّ شيءٌ أبَرُّهما به بعد موتهما، قال: «نعم، الصلاةُ عليهما، والاستغفار لهما،
وإنفاذُ عهدهما من بعدهما، وصلةُ الرَّحِم التي لا تُوصَل إلا بهما، وإكرامُ
صديقهما»؛ أخرجه أحمد وأبو داود وابن ماجه.


وعن
عائشة - رضي الله عنها - أن رجلًا قال للنبي - صلى الله عليه وسلم -: إن أمي افتُلِتَت
نفسها وأظنها لو تكلَّمَت تصدَّقَت، فهل لها أجرٌ إن تصدَّقتُ عنها؟ قال: «نعم»؛
متفق عليه.


وعن
عمرو بن شعيب، عن أبيه، عن جدِّه أن العاص بن وائل أوصى أن يُعتَق عنه مائة رقبة،
فأعتَقَ ابنُه هشام خمسين رقبة، فأراد ابنُه عمرو أن يعتق عنه الخمسين الباقية
فسأل النبي - صلى الله عليه وسلم - عن ذلك، فقال رسول الله - صلى الله عليه وسلم -:
«إنه لو كان مسلمًا فأعتقتم عنه، أو تصدَّقتم عنه، أو حَجَجتم عنه بَلَغَه ذلك»؛
أخرجه أحمد وأبو داود.


أيها
المسلمون:


إن
ثمرة الاستماع الاتباع، فكونوا من الذين يستمعون القول فيتَّبِعون أحسنه، وصلُّوا
وسلِّموا على أحمد الهادي شفيع الورى طُرًّا؛ فمَن صلَّى عليه صلاةً واحدةً صلَّى
الله عليه بها عشرًا.


اللهم
صلِّ على نبينا وسيدنا محمد، وارضَ اللهم عن الخلفاء الأربعة، أصحاب السنة المُتَّبَعة:
أبي بكر، وعمر، وعثمان، وعلي، وعن سائر الصحابة أجمعين، والتابعين لهم وتابعيهم
بإحسان إلى يوم الدين، وعنَّا معهم بفضلك وجُودِك وإحسانك يا أرحم الراحمين.


اللهم
أعِزَّ الإسلام والمسلمين، اللهم أعِزَّ الإسلام والمسلمين، وأذِلَّ الشرك
والمشركين، ودمِّر أعداء الدين، واجعل هذا البلد آمِنًا مُطمئنًّا، سخاءً رخاءً
وسائر بلاد المسلمين.


اللهم
وفِّق إمامنا ووليَّ أمرنا لما تحب وترضى، وخُذ بناصيته للبر والتقوى، ووفِّق جميعَ
قادة أمور المسلمين لتحكيم شرعك واتباع سنة نبيك محمد - صلى الله عليه وسلم -.


اللهم
طهِّر المسجد الأقصى من رجس يهود، اللهم طهِّر المسجد الأقصى من رجس يهود، اللهم
طهِّر المسجد الأقصى من رجس يهود، اللهم إن اليهود قد طغَوا وبغوا، وأسرفوا
وأفسدوا واعتدوا، اللهم زلزلِ الأرضَ من تحت أقدامهم، وألقِ الرعب في قلوبهم،
واجعلهم عبرةً للمُعتبرين يا رب العالمين.


اللهم
أسعِدنا بتقواك، واجعلنا نخشاك كأننا نراك، اللهم اجعل رزقنا رَغَدا، ولا تُشمِت
بنا أحدا، ولا تجعل لكافرٍ علينا يَدَا، اللهم أعتِقنا من رِقِّ الذنوب، وخلِّصنا
من أشَرِ النفوس، وباعِد بيننا وبين الخطايا، وأعِذْنا من الشيطان الرجيم يا عظيم
العفو، يا واسع المغفرة، يا قريب الرحمة.


يا
عظيم العفو، يا واسع المغفرة، يا قريب الرحمة هَبْ لنا من لدنك مغفرةً ورحمة، إنك
أنت الغفور الرحيم.


اللهم
أعتِق رقابنا ورقاب آبائنا وأمهاتنا، اللهم أعتِق رقابنا ورقاب آبائنا وأمهاتنا،
وزوجاتنا وأحبابنا من النار يا عزيز يا غفَّار، يا رب العالمين.


اللهم
اشفِ مرضانا، اللهم اشفِ مرضانا، اللهم اشفِ مرضانا، وعافِ مُبتَلانا، وفُكَّ أسرانا،
وارحَم موتانا، وانصرنا على مَن عادانا يا قوي يا عزيز يا رب العالمين.


عباد
الله:


{إِنَّ اللهَ يَأْمُرُ بِالْعَدْلِ وَالإِحْسَانِ
وَإِيتَاء ذِي الْقُرْبَى وَيَنْهَى عَنِ الْفَحْشَاء وَالْمُنكَرِ وَالْبَغْيِ
يَعِظُكُمْ لَعَلَّكُمْ تَذَكَّرُونَ} [النحل:
90 ].


فاذكروا
الله العظيم الجليل يذكركم، واشكروه على نعمه يَزِدْكم، ولَذِكْرُ الله أكبر،
والله يعلم ما تصنعون.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://ourislam.yoo7.com
 
عقوق الوالدين: خطبةٌ ألقاها فضيلة الشيخ صلاح البدير الخطبة الثانية
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى عز الاسلام :: فرائض الاسلام :: منتدى اسلامى عام-
انتقل الى: